منتدى بسمة أمل فلسطين
مرحب بزوار منتدانا الكرام ..يشرفنا ويسعدنا اختي واخي ان تسجل معنا ..تفيدنا مما وهبك الله من علم ومعرفه املين ان تفيدنا وتستفيد
اهلا ومرحبا بكم
المدير:
صابر الحاج محمود
اليامون


.

منتدى بسمة أمل فلسطين

تخليد ذكرى الشهداء- ادب - شعر - خواطر- تراث-احداث-تاريخ -مجتمع-ثقافه -ابداع-حكايات فلسطين حكايات عربيه.
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 سبعة أحرف في القرآن الكريم تشكل ثلثي كلماته

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صابر عباهره
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2011
الموقع : منتدى شهداء اليامون .. وكل فلسطين ..شهداء الحق من اجل الحريه
المزاج : صافي وذلك الفضل من الله
تاريخ التسجيل : 26/10/2008

مُساهمةموضوع: سبعة أحرف في القرآن الكريم تشكل ثلثي كلماته    الثلاثاء أبريل 12, 2011 8:02 pm



سبعة أحرف في القرآن الكريم تشكل ثلثي كلماته

كنت أعتقد كما اعتقد غيري، أن بعض افتتاحيات السور التي تبدأ بأحرف معينة، مثل (آلم) أو (كهيعص) أو (حم)، لها علاقة بعدد الأحرف التي تتشكل منها كلمات السورة. فدفعتني الرغبة لفرز أحرف القرآن الكريم، سورة بسورة، وآية بآية، لكي أصل لما كنت أعتقد به.

بحثت أولاً ب (جوجل) عسى أن أوفر الجهد على نفسي، فلم أتوفق بذلك، فاستمر الجهد أكثر من شهرين بمعدل ثمان ساعات يومياً لأفرز الأحرف بواسطة المنقب القرآني، ولكن بعد انتهاء عملي، لم يتحقق ما اعتقدت سوى في بعض السور. وسنأتي على ذلك بالتفصيل.

وقد شكلت مسألة صوَر الأحرف في المنقب القرآني بعض الصعوبات التي تم التعامل معها فيما بعد، حيث أن المعروف أن عدد الأحرف العربية الهجائية هي ثمان وعشرون حرفاً، لكن الصور التي يتعامل معها المنقب القرآني هي أكثر من هذا العدد، حيث اعتبرت (لا) صورة مستقلة، فلا يعد المنقب اللام والألف المكونان لتلك الصورة كأحرف تحت حرفيهما، وتعامل المنقب مع صور مثل الألف المقصورة (ى) و التاء المربوطة (ة) والهمزة (ء) والهمزة التي على كرسي (ئ) و الهمزة فوق الواو (ؤ) كصورٍ منفصلة عن الأحرف الثمان والعشرين المعروفة. فيصبح وكأن عدد الأحرف الهجائية (34) حرفاً.

وقد ظهر بعد تحليل وإحصاء كل حرف وفي كل سورة ـ بشكل عَرَضي ـ بعكس الهدف الذي أُريد التحقق منه ما يلي من نتائج:

بدايات السُوَر التي تبدأ بأحرف

السور التي تبدأ ب (آلم) : البقرة؛ آل عمران؛ السجدة؛ العنكبوت؛ لقمان؛ الروم.
في سورة البقرة: تكررت الألف (ا) بأشكالها المختلفة: أ؛ إ؛ آ؛ ا؛ ويُستثنى من ذلك الألف المقصورة (ى) أو الألف المشتركة مع اللام ألف (لا)، والهمزة بمواقعها المختلفة (ء؛ ئ؛ ؤ)، فكان عددها (4720) مرة تكررت فيها، ولو أضفنا لها الألف المشتركة ب (لا) لكان عددها الإجمالي (5001) مرة. وهي أعلى من تكرار كل الأحرف في سورة البقرة.

وبالنسبة لحرف اللام (ل)، فإن تكرارها بسورة البقرة كان بشكله المنفرد (3201) مرة، ولو أضفنا لها اللام المشتركة بشكل (لا) لكان إجمالي العدد (3487) مرة، وهو ثاني حرف من حيث تكرار عدده في سورة البقرة.

أما حرف الميم (م)، فقد جاء بشكل واحد، وعدد تكراره في سورة البقرة كان (2192) مرة، وهو يتفوق على الحرف الذي يليه من حيث التكرار (حرف النون: ن) الذي تكرر (2019) مرة.

وهنا تطابقت النتيجة مع الظن من أن أحرف (ا، ل، م) قد تصدرت أحرف سورة البقرة.

في سورة آل عمران:

لو اتبعنا نفس المنهج وكتبنا إجمالي تكرار الأحرف في الألف واللام، لكانت النتيجة: تكرار حرف الألف (ا) بأشكاله المختلفة مع التي تشترك ب (لا)، لكان العدد (2881). واللام (ل): (2112). أما الميم (م) فكان تكرارها (1246) وهو يتفوق على الحرف الذي يليه (ن) والذي تكرر (1232) مرة.

وهنا، تطابقت النتيجة مع الظن من أن أحرف (ا، ل، م) قد تصدرت أحرف سورة (آل عمران).

في سورة العنكبوت

وعلى نفس النهج، فإن تكرار حرف الألف (ا) بأشكاله المختلفة مع التي تشترك ب (لا)، لكان العدد (866). واللام (ل): (604). أما الميم (م) فكان تكرارها (341)، ولكنه لا يحتل الترتيب الثالث بل الخامس من حيث العدد، ويتفوق عليه كل من حرف النون (ن) حيث تكرر (407) مرة، وحرف الواو (و) حيث تكرر (349) مرة.

وهنا، لم تتطابق النتيجة مع الظن في سورة (العنكبوت).

في سورة الروم

وعلى نفس النهج، فإن تكرار حرف الألف (ا) بأشكاله المختلفة مع التي تشترك ب (لا)، لكان العدد (609). واللام (ل): (442). أما الميم (م) فكان تكرارها (314) مرة، وهي تتفوق على حرف النون والواو، حيث (ن: 275 مرة) و (و: 268) مرة.

وهنا، تطابقت النتيجة مع الظن من أن أحرف (ا، ل، م) قد تصدرت أحرف سورة (العنكبوت).

في سورة لقمان

وعلى نفس النهج، فإن تكرار حرف الألف (ا) بأشكاله المختلفة مع التي تشترك ب (لا)، لكان العدد (422). واللام (ل): (331). أما الميم (م) فكان تكرارها (170) مرة، وهي تتفوق على حرف النون والواو، حيث (ن: 153 مرة) و (و: 147) مرة.

وهنا، تطابقت النتيجة أيضاً مع الظن من أن أحرف (ا، ل، م) قد تصدرت أحرف سورة (لقمان).

سورة السجدة

وعلى نفس النهج، فإن تكرار حرف الألف (ا) بأشكاله المختلفة مع التي تشترك ب (لا)، لكان العدد (303). واللام (ل): (179). أما الميم (م) فكان تكرارها (155) مرة، وهي لا تتفوق على حرف النون حيث (ن: 158 مرة).

وهنا، لم تتطابق النتيجة مع الظن في سورة (السجدة).

استنتاج مبكر:

لم تتطابق النتائج مع الظنون في أن ابتداء السور بأحرف معينة، يعني بالضرورة أن تلك الأحرف لها مرتبة الصدارة من حيث تكرارها في السورة، إلا في أربع سور، هي: البقرة وآل عمران والروم ولقمان.. واختلفت النتيجة بعض الشيء في سورتي العنكبوت والسجدة.. علماً بأن أحرف (ا؛ ل؛ م) هي من الأحرف السبعة التي تشكل حوالي ثلثي أحرف القرآن الكريم.



.

_________________
..
( اذا تحول كل شيء ضدك وظل الله معك
فكن مع الله ولا تبالي يكن كل شيء معك )).

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abosamer1953.yoo7.com
صابر عباهره
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2011
الموقع : منتدى شهداء اليامون .. وكل فلسطين ..شهداء الحق من اجل الحريه
المزاج : صافي وذلك الفضل من الله
تاريخ التسجيل : 26/10/2008

مُساهمةموضوع: رد: سبعة أحرف في القرآن الكريم تشكل ثلثي كلماته    الثلاثاء أبريل 12, 2011 8:05 pm




السوَر التي تبدأ ب (الر)

والسوَر التي تبدأ ب (الر)، هي: يونس؛ وهود؛ ويوسف؛ ؛ وإبراهيم؛ والحجر.

سورة هود:

تكررت الألف (ا) بأشكالها المختلفة: أ؛ إ؛ آ؛ ا؛ ويُستثنى من ذلك الألف المقصورة (ى) أو الألف المشتركة مع اللام ألف (لا)، والهمزة بمواقعها المختلفة (ء؛ ئ؛ ؤ)، فكان عددها (1423) مرة تكررت فيها، ولو أضفنا لها الألف المشتركة ب (لا) لكان عددها الإجمالي (1554) مرة. وهي أعلى من تكرار كل الأحرف في سورة هود.

وبالنسبة لحرف اللام (ل)، فإن تكرارها بسورة هود كان بشكله المنفرد (820) مرة، ولو أضفنا لها اللام المشتركة بشكل (لا) لكان إجمالي العدد (951) مرة، وهو ثاني حرف من حيث تكرار عدده في سورة هود.

أما حرف الراء (ر)، فقد جاء بشكل واحد، وعدد تكراره في سورة هود كان (323) مرة، وهو لا يشكل أكثر من 3.98% من عدد أحرف السورة والبالغة (8109) حرفاً. وهذه النسبة ليست الأعلى بين سور القرآن الكريم، حيث تتفوق كثير من السور في حرف الراء، بالنسبة لعدد أحرفها.

سورة يونس

تكررت الألف (ا) بأشكالها المختلفة: أ؛ إ؛ آ؛ ا؛ ويُستثنى من ذلك الألف المقصورة (ى) أو الألف المشتركة مع اللام ألف (لا)، والهمزة بمواقعها المختلفة (ء؛ ئ؛ ؤ)، فكان عددها (1356) مرة تكررت فيها، ولو أضفنا لها الألف المشتركة ب (لا) لكان عددها الإجمالي (1496) مرة. وهي أعلى من تكرار كل الأحرف في سورة يونس.

وبالنسبة لحرف اللام (ل)، فإن تكرارها بسورة يونس كان بشكله المنفرد (912) مرة، ولو أضفنا لها اللام المشتركة بشكل (لا) لكان إجمالي العدد (1052) مرة، وهو ثاني حرف من حيث تكرار عدده في سورة يونس.

أما حرف الراء (ر)، فقد جاء بشكل واحد، وعدد تكراره في سورة يونس كان (255) مرة، وهو لا يشكل أكثر من 3.24% من عدد أحرف السورة والبالغة (7870) حرفاً. وهذه النسبة ليست الأعلى بين سور القرآن الكريم، حيث تتفوق كثير من السور في حرف الراء، بالنسبة لعدد أحرفها.

سورة يوسف

تكررت الألف (ا) بأشكالها المختلفة: أ؛ إ؛ آ؛ ا؛ ويُستثنى من ذلك الألف المقصورة (ى) أو الألف المشتركة مع اللام ألف (لا)، والهمزة بمواقعها المختلفة (ء؛ ئ؛ ؤ)، فكان عددها (1385) مرة تكررت فيها، ولو أضفنا لها الألف المشتركة ب (لا) لكان عددها الإجمالي (1480) مرة. وهي أعلى من تكرار كل الأحرف في سورة يوسف.

وبالنسبة لحرف اللام (ل)، فإن تكرارها بسورة يوسف كان بشكله المنفرد (809) مرة، ولو أضفنا لها اللام المشتركة بشكل (لا) لكان إجمالي العدد (904) مرة، وهو ثاني حرف من حيث تكرار عدده في سورة يوسف.

أما حرف الراء (ر)، فقد جاء بشكل واحد، وعدد تكراره في سورة يوسف كان (255) مرة، وهو لا يشكل أكثر من 3.4% من عدد أحرف السورة والبالغة (7497) حرفاً. وهذه النسبة ليست الأعلى بين سور القرآن الكريم، حيث تتفوق كثير من السور في حرف الراء، بالنسبة لعدد أحرفها.

سورة إبراهيم:

تكررت الألف (ا) بأشكالها المختلفة: أ؛ إ؛ آ؛ ا؛ ويُستثنى من ذلك الألف المقصورة (ى) أو الألف المشتركة مع اللام ألف (لا)، والهمزة بمواقعها المختلفة (ء؛ ئ؛ ؤ)، فكان عددها (615) مرة تكررت فيها، ولو أضفنا لها الألف المشتركة ب (لا) لكان عددها الإجمالي (669) مرة. وهي أعلى من تكرار كل الأحرف في سورة إبراهيم.

وبالنسبة لحرف اللام (ل)، فإن تكرارها بسورة إبراهيم كان بشكله المنفرد (449) مرة، ولو أضفنا لها اللام المشتركة بشكل (لا) لكان إجمالي العدد (503) مرة، وهو ثاني حرف من حيث تكرار عدده في سورة إبراهيم.

أما حرف الراء (ر)، فقد جاء بشكل واحد، وعدد تكراره في سورة إبراهيم كان (158) مرة، وهو لا يشكل أكثر من 4.33% من عدد أحرف السورة والبالغة (3648) حرفاً. وهذه النسبة ليست الأعلى بين سور القرآن الكريم، حيث تتفوق كثير من السور في حرف الراء، بالنسبة لعدد أحرفها.

سورة الحجر:

تكررت الألف (ا) بأشكالها المختلفة: أ؛ إ؛ آ؛ ا؛ ويُستثنى من ذلك الألف المقصورة (ى) أو الألف المشتركة مع اللام ألف (لا)، والهمزة بمواقعها المختلفة (ء؛ ئ؛ ؤ)، فكان عددها (527) مرة تكررت فيها، ولو أضفنا لها الألف المشتركة ب (لا) لكان عددها الإجمالي (577) مرة. وهي أعلى من تكرار كل الأحرف في سورة الحجر.

وبالنسبة لحرف اللام (ل)، فإن تكرارها بسورة الحجر كان بشكله المنفرد (320) مرة، ولو أضفنا لها اللام المشتركة بشكل (لا) لكان إجمالي العدد (370) مرة، وهو ثاني حرف من حيث تكرار عدده في سورة الحجر.

أما حرف الراء (ر)، فقد جاء بشكل واحد، وعدد تكراره في سورة الحجر كان (94) مرة، وهو لا يشكل أكثر من 3.15% من عدد أحرف السورة والبالغة (2983) حرفاً. وهذه النسبة ليست الأعلى بين سور القرآن الكريم، حيث تتفوق كثير من السور في حرف الراء، بالنسبة لعدد أحرفها.

استنتاج بخصوص (الر)

لم تتطابق النتائج مع الظنون، إلا في الحرفين الأوليين (ا؛ ل) أما بالنسبة لحرف الراء فليس هناك أي علاقة بالعدد بافتتاح السورة.

ماذا يقول المفسرون في (الر)؟

يقول الشيخ محمد متولي شعراوي رحمه الله، إن رسول الله صلى الله عليه وسلم، نطق بتلك الأحرف بصورتها المتقطعة كما نزلت إليه فقال (ألف وتوقف ولام وتوقف وميم وتوقف) في السور التي تبدأ بألف لام ميم، ولكنه وصلها في (ألم نشرح لك صدرك)، ونصح الشيخ بعدم السؤال في معاني تلك الأحرف المتقطعة، وقال كما قال الكثير من السلف الصالح أنها من أسرار الإعجاز في القرآن الكريم.

وفي تفسير (البغوي)، ذكر أن داود بن أبي هند قال: سألت الشعبي عن فواتح السور فقال: يا داود إن لكل كتاب سر وسر القرآن فواتح سوره. وقال مجموعة من العلماء أن كل حرف مفتاح من أسماء الله الحسنى، فابن عباس يقول في (كهيعص) الكاف: من كافي؛ والهاء: من هادي؛ والياء: من حكيم؛ والعين: من عليم؛ والصاد: من صادق.

وقيل في التفاسير (الطبري، ابن كثير) أن (الر) تتصل مع (حم) و مع (نون) لتصبح الرحمن، ولم يشجع الشيخ شعراوي على القبول بذلك والله أعلم
.




.

_________________
..
( اذا تحول كل شيء ضدك وظل الله معك
فكن مع الله ولا تبالي يكن كل شيء معك )).

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abosamer1953.yoo7.com
 
سبعة أحرف في القرآن الكريم تشكل ثلثي كلماته
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى بسمة أمل فلسطين :: القسم الديني والاسلامي-
انتقل الى: